آخر تحديث: 17 / 11 / 2018م - 10:54 م  بتوقيت مكة المكرمة

الصحة: وفاة 21 والمنوَّمون 58 بينهم 12 حالة حرجة.. و30 غادروا المستشفيات

جهينة الإخبارية

ذكرت وزارة الصحة قبل قليل إحصائية جديدة لحصيلة الجريمة الإرهابية التي شهدها مسجد الامام علي بلدة القديح بمحافظة القطيف.

وقالت الوزارة إنه وفقاً لأحدث إحصائية عن حادث انفجار مسجد القديح فقد بلغت الوفيات 21 حالة وفاة، فيما تم تنويم 58 حالة، بينها 12 حالة حرجة.

وأضافت الوزارة بأن الحالات الخفيفة التي خرجت 30 حالة، وبذلك يصبح الإجمالي 109 حالات.

أكدت وزارة الصحة، أن الطواقم الطبية والإسعافات عالية التجهيز، باشرت منذ اللحظات الأولى من وقوع الاعتداء الإرهابي الآثم؛ حيث أعلنت حالة الاستنفار القصوى للأطقم الطبية والإسعافات المجهّزة التي باشرت الحادث حين وقوعه، وتم فرز الحالات في موقع الحادث، وتقديم الخدمات العلاجية والإسعافية، إضافة إلى مشاركة الجهات الأخرى المساندة.

وأوضحت وزارة الصحة أن جميع المستشفيات في المنطقة لديها الجاهزية الكاملة لاستقبال الحالات الطارئة؛ من خلال خطط الطوارئ التي يتم تنفيذها من حين لآخر.

واشارت إلى أن وحدات الدم المتاحة في بنك الدم الإقليمي كافية ولله الحمد، لمواجهة الاحتياجات الطارئة ولا يوجد نقص؛ حيث تم صرف «150» وحدة دم بمختلف الفصائل لجميع المستشفيات المعنية؛ فيما تتوفر حالياً «242» وحدة دم بمختلف الفصائل، إضافة إلى وجود أعداد كبيرة من المتبرعين.

واوضحت انه يجري حالياً عمل اللازم لهم؛ فيما تم تخصيص بنك الدم الإقليمي، ومستشفى القطيف المركزي، ومستشفى الملك فهد الجامعي بالخُبر؛ أماكن لاستقبال المتبرعين؛ في حين أن هناك «600» وحدة دم متوفرة في المنطقة الشرقية جاهزة للصرف.

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 1
1
ابو محمد
[ القطيف ]: 23 / 5 / 2015م - 2:46 م
الله يمن عليهم بالصحة والعافية بجاه الزهراء عليها السلام ويرحم الشهداء
جواهم الله خير الجزاء لكل من تبرع بالدم
وازرة اخوانهم واهلهم وكل من وقف وقفه مشرفة والخزي والعار للمعتدين والحق الزهراني القذة الى نار جهنم وبس المصير