آخر تحديث: 1 / 10 / 2020م - 9:13 م  بتوقيت مكة المكرمة

القطيف... دليل مستقبلي على ”أمازون العالمية“

جهينة الإخبارية

عبر منصة أمازون العالمية، أطلق مركز مستقبلي التابع لجمعية القطيف الخيرية الإصدار الرابع من دليل التخصصات الأكاديمية بنسخته الرقمية والمطورة، والذي يشمل على 70 تخصص في كافة المجالات، حيث يتوفر الآن بشكل مجاني لفترة محدودة.

ويعتبر دليل التخصصات الأكاديمية الذي أطلقه مستقبلي المرجع الأول للطلاب وأولياء الأمور والمرشدين الأكاديميين والتربويين في فهم التخصصات الأكاديمية بمختلف مجالاتها بهدف دعم الطالب في رحلة اختيار تخصصه وتزويده بأهم المعلومات عن التخصصات من الجهات الموثوقة.

وقالت فاطمة آل سلام "انطلاقًا من مبدأ الفرادة، بدأت رحلة تطوير دليل التخصصات بنسخته السابقة، وعن آلية العمل في تطويرها، مضيفة في بادئ الأمر تم وضع خطة ممنهجة بهدف لتسهيل عملية سير العمل وضمانتها باحترافية.

وعن الفريق أضافت:“حمل فريق البحث والتطوير على عاتقه عملية تجميع التخصصات الجديدة من مختلف الجامعات، وكذلك تدقيق التخصصات القديمة وعرضها على مختصين في حال احتاجت إلى تعديل، إضافة إلى محتوى جديد للتخصصات الجديدة.

وأكدت الحرص على تعريف كل تخصص بشكل يواكب آخر التحديثات المتعلقة به عالميًا.

ومضت تقول كما سعى فريق العمل لإتمام المشروع ليظهر بأفضل صورة ممكنة رغم التحديات التي أحاطت به.

وتحدث عضو فريق دليل التخصصات عدنان الناصر عن التحديات التي واجهتهم بقوله "بسبب ندرة المختصين في بعض التخصصات كان من الصعب علينا أن نجد مختصين فيها والذين يوافون الشروط اللازمة.

وأضاف: لكن تطويرنا لسبل البحث سهل علينا عملية الوصول إلى المختصين الذين يحققون الشروط اللازمة لتزويدنا بالمعلومة الموثوقة.

ويحتوي الدليل على تعريف شامل بالتخصصات مع ذكر أهم النقاط في كل تخصص كالمهارات والمواد الدراسية والمسارات التي يمكن أن تدرس ضمن التخصص، بالإضافة للمهارات التي يكتسبها الطالب منه.

ويهدف المحتوى لرسم صورة واضحة عن عدد من التخصصات الأكاديمية تتيح للطالب المقبل على اختيار تخصصه تحديد الخيار الأنسب له.

وعن مميزاته تتحدث فاطمة الصفار: " يتميز الدليل بتوفر تخصصات حديثة مثل التخصصات الثقافية والمسارات الفرعية لأغلب التخصصات، كما أنه مكتوب بلغة بسيطة سهلة الفهم لا يقتصر استيعابها على المختصين، وذلك بهدف أن يكون الدليل مناسب للقراءة من قبل مختلف الفئات العمرية ومختلف المؤهلات الدراسية.

وأضافت: "نأمل أن يساهم هذا العمل في إثراء كل قارئ ليكون جزءًا ممن يرسمون مستقبل البلاد.

يتبنى دليل مستقبلي مهمة إثراء المهتمين بدراسة هذه التخصصات لاسيما وأن مملكتنا الحبيبة تصب جهودها لتكون منهجًا للعمل الاقتصادي والتنموي في السنوات القادمة. وقد رسمت الرؤية الرشيدة 2030 التوجهات والسياسات العامة للمملكة، إضافة للأهداف الخاصة بها لتكون نموذجًا رائدًا على كافة المستويات وبينها التعليمية.

يذكر أن الإصدار الرابع من دليل التخصصات الأكاديمية بنسخته الرقمية تم طرحه على منصة أمازون العالمية بشكل مجاني، ويمكن الحصول عليه عبر الرابط:

https://t.co/4Al0NLEK9Z‎