آخر تحديث: 1 / 3 / 2021م - 3:16 م

جامعة الإمام عبد الرحمن تكرم 18 من ”روافد عطاءها“

جهينة الإخبارية زهير الغزال - الدمام

كرمت جامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل بالدمام، ممثلة بعمادة خدمة المجتمع والتنمية المستدامة، طلاب وطالبات الجامعة الحاصلين على أعلى عدد ساعات تطوعية مسجلة في منصة العمل التطوعي التابع لوزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية في حفل أقيم بهذه المناسبة تحت عنوان مبادرة ”روافد العطاء“.

وقالت عميدة عمادة خدمة المجتمع والتنمية المستدامة د. فاطمة الملحم إن التطوع نهج رباني حكيم وهدي نبوي كريم وخلق تربوي عظيم أساسه راسخ في مملكتنا الغالية بهمم شبابنا الواعد الطموح لبناء وتحقيق رؤية المملكة 2030 للوصول إلى مليون متطوع فاعل، وتم تكريم 18 متطوعاً ومتطوعة.

وأوضحت أن الجامعة تحتفي سنوياً بالمتطوعين من طلاب وطالبات الجامعة لما قدموه من عطاءات متميزة من أجل الدين والوطن والمجتمع.

وتابعت: ”نتشرف بتكريم طلابنا وطالباتنا من أصحاب الأرقام القياسية في أعلى عدد ساعات تطوعية مسجلة في منصة العمل التطوعي“.

وأعربت الملحم عن شكرها وامتنانها لرئيس الجامعة د. عبد الله الربيش وتوجيهاته الدائمة والداعمة للتكامل والتعاون من أجل نهضة وبناء المجتمع وإثراء الوطن بمنجزات وسواعد أبنائه الطموحة من خلال العمل التطوعي والاهتمام بالمتطوعين.

فيما شكرت وكيل الجامعة للدراسات والتطوير وخدمة المجتمع د. عبد الله القاضي لدعمه اللامحدود لأنشطة العمادة.

ودعت الملحم في الوقت نفسه جميع الطلاب والطالبات ممن لم يسبق لهم التطوع في الجامعة إلى المبادرة للتسجيل في منصة العمل التطوعي التي تم إتاحتها لمنسوبي الجامعة من أعضاء الهيئة التعليمية والإدارية والطلاب والطالبات من خلال الدخول على بوابة الجامعة الإلكترونية لخدمة المجتمع.

من جهته أعرب وكيل عمادة خدمة المجتمع والتنمية المستدامة د. يوسف الراشد عن شكره للجهود المبذولة للمتطوعين من طلاب وطالبات الجامعة الفائزين بالجائزة لتنفيذها أكثر من ”6212“ ساعة تطوعية في العديد من الفعاليات والمشاركات فجزاهم الله خير الجزاء وسدد خطاكم.

وتابع أن الهدف من هذه المبادرة هي خلق روح المنافسة بين طلبة الجامعة للمشاركة في العمل التطوعي وتشجيع ثقافة التطوع وتعزيزها وتقدير مساهمة المتطوعين في الجامعة إضافة إلى إبراز النماذج المشرفة من الطلبة الذين أظهروا مشاركة حقيقية في الإبداع والابتكار والتميز والريادة وتعزيزها بين الطلاب.